طرحت تيتان للساعات تشكيلة الساعات (هلال 2.0) إثر النجاح الكبير الذي حققته تشكيلة ساعات هلال التي أطلقتها الشركة في 2021.

وتعتبر (هلال 2.0) مجموعة تكميلية لتشكيلة العام الماضي، وإصداراً خاصاً مستوحى من الشهر الكريم يحمل رسالة تركز على التأمل والامتنان، كما تعد إكسسواراً مثالياً للاحتفال بشهر رمضان.

وتضم (هلال 2.0) ساعات رائعة للسيدات والرجال مصممة خصيصاً لتنال إعجاب العملاء المعاصرين من هواة الساعات، كما تعد احتفالاً آخراً بالجاذبية العالمية التي تحظى بها علامة تيتان والبراعة في التصميم والابتكار.

واستوحيت التشكيلة من شكل القمر الذي يمثل رمزاً لحلول شهر رمضان، وتشتمل على تفاصيل دقيقة وألوان عميقة، كما أنها غنية بالمعاني المعبرة عن الشهر الفضيل وجاءت بتصميم أنيق. وتتسم بميزة أخرى كلاسيكية تتحدى الزمن وتبقى مواكبة الخطوط الموضة، وهي أن مراحل القمر مضاءة في المينا، والتي تبدو بشكل أكثر وضوحاً من خلال النقش المعدني المدهش من الناحية الجمالية والذي يشبه طبيعة سطح القمر.


وتتميز ساعات اليد الخاصة بالسيدات بمينا مصنّع من صدف اللؤلؤ الذي يمنحها ضوء القمر، بما يضفي عليها طابعاً عصرياً أنيقاً بامتياز. وسينال المينا متعدد الطبقات متقن التصنيع والمحفور على شكل هلال إعجاب السيدات العصريات المحبات  للموضة، حيث يأتي طرح التشكيلة في الوقت المناسب. 

  وقالت فاندانا بهالا، رئيسة التسويق، قسم الأعمال الدولية، شركة تيتان المحدودة: “الهلال رمز شهير على مستوى العالم لحلول شهر رمضان، ويقترن على مدى التاريخ بالمشاعر المصاحبة للشهر الفضيل. وتعكس هذه الساعات الأجواء التي يتسم بها الشهر، وهي خيار رائع كهدية في العيد، ذلك أنها مستوحاة من الأجواء الروحانية خلال هذه الفترة المميزة من العام، كما تعد قطعة فنية بتصميم عصري وعريق في ذات الوقت”. 

وتم تصنيع ساعات (هلال 2.0) بسوار شبكي وطلاء بني، ومتوفرة أيضاً بسوار من الجلد الأصلي إذا كنتم تفضلون ذلك.

وتأتي كل ساعة مغلفة في صندوق أنيق مكسو بجلد أخضر، مزيّن بنقش أرابيسك ومحفور عليه رسالة خاصة تسلط الضوء على مصدر الإلهام الذي يقف خلف ابتكار التشكيلة.