يتّخذ فندق ذا دولدر غراند من فنّ الضيافة الأصيل عنواناً له، ويولي اهتماماً خاصاً لجميع الضيوف من الخليج العربي، لاسيما النساء منهم. وقد حاز الفندق الفاخر تصنيفاً من فئة الخمس نجوم من دليل فوربس للسفر للعام 2022، تقديراً للتجربة الاستثنائيّة التي يقدّمها للضيوف. فلا عجب إذاً في أن يجد المشاهير مبتغاهم في هذه الوجهة الاستثنائية، ومنهم ألبرت أينشتاين وشاه إيران والأمير ويليام وليوناردو دي كابريو الذين كتبوا عبارات الإشادة بالفندق في دفتر الضيوف.

تحظى السيدات العربيات بمعاملة خاصة واهتمام استثنائي من فريق إدارة الفندق الذي يسعى دائماً إلى فهم احتياجاتهنّ وتقاليدهنّ، ويركّز على أدق التفاصيل ليوفّر لهنّ أجواء من الخصوصية والراحة المطلقة، بدءاً من تقديم أشهى الأطباق والنكهات العربية الأصيلة مروراً بإعادة تصميم مرافق منعزلة للنساء فقط، وصولاً إلى ابتكار باقات للعناية بالعافية وباقات طبية تلبّي احتياجات السيدات العربيات ومتطلّباتهنّ.

في الواقع، أعاد فندق ذا دولدر غراند تصميم مركز السبا الذي يشغل مساحة 43 ألف قدم مربّع وخصّص قسماً للنساء فقط لتتنعّم السيدات المحافظات بأعلى درجات الخصوصية والراحة والاسترخاء من دون أي قيود. كما يشجّع السبا النساء العربيات على الافتخار بثقافتهنّ وارتداء ملابس السباحة المحتشمة إذا كنّ يفضّلن هذا النوع من الملابس. يُعتبر مركز السبا الفاخر المركز الوحيد الذي يقدّم علاجات أمالا في سويسرا، ويستخدم منتجات طبيعية 100% تحتوي على مكوّنات عضوية، ويقدّم مجموعةً واسعةً من العلاجات المميزة التي صُمّمت لتلبية احتياجات النساء العربيات وإرضاء أذواقهنّ المختلفة، سواء كنّ ينشدن ملاذاً حصريّاً للسيّدات أو تجربة رومانسيّة استثنائيّة للأزواج.

يمكن للنساء الاستمتاع بأشهى النكهات العربية الأصيلة من إعداد شيف المطبخ الشرقي الموهوب فراس البرجي، ويمكنهنّ التلذّذ بأطباقه المبتكرة في مطعم سولتز أو في داخل الغرف أو في الردهة. كما يمكن تعيين الشيف فراس كطاه خاص أثناء الإقامة في الفندق. بالإضافة إلى ذلك وابتداءً من 16 أغسطس، سيفتح مطعم أورينتال هايدواي المؤقّت أبوابه ليقدّم تشكيلةً من الأطباق العربية الشهية لعشّاق الأطباق الشرق أوسطية. تخيّم على المطعم أجواء تحاكي الخيال إذ يزدان بزخارف مستوحاة من الطراز العربي، على غرار الفوانيس الملوّنة المضيئة، والسجّاد الشرقي المطرّز بخيوط بنّية تحاكي لون القرفة. كما تستحضر الموسيقى العربية إلى الذاكرة أجواء “ألف ليلة وليلة” وسط الجبال الخضراء المهيبة والطبيعة الخلّابة في زيورخ.

هذا ويمتلك الفندق فريقاً طبياً يتألف من خبراء سويسريّين متخصّصين في الطب الداخلي والجراحة التجميلية والترميمية، فيضع في متناول النساء العربيات تشكيلةً واسعةً من باقات العناية بالعافية لتلبية متطلّباتهنّ وحاجاتهنّ، بدءاً من علاجات شدّ بشرة الوجه والجسم، وصولاً إلى علاجات تجديد البشرة، ناهيك عن جلسات مكافحة علامات التقدّم في السن. ويتم إعادة تصميم كلّ باقة حسب الاحتياجات الفردية للضيوف لمساعدتهم على تحقيق أهدافهم الصحّية والاستفادة من برنامج متكامل للصحة، سواء كانوا ينشدون علاجاتٍ جماليّةً أو التعافي من العمليات الجراحيّة.

كما يمكن للنساء الاستفادة من باقة التجربة الفاخرة من منتجع دولدر غراند والإقامة بين ربوع أحد جناحَي تيرازا أو كاريزا الأنيقَين اللذَين تم تصميمهما بألوان وتفاصيل مميّزة كفيلة بإرضاء ذوق الضيوف العرب بشكل خاص.

علاوةً على ذلك، يسدي الكونسيرج الذي يجيد اللغة العربية نصائح وتوصيات مفيدة للضيوف بشأن الرحلات والأنشطة التي يمكنهم القيام بها في زيورخ، ويوفّر المنتجع دراجات إلكترونية وسيارات BMW مجانية ليتنقّل الضيوف بحرية تامة في أنحاء المدينة. وتجدر الإشارة إلى أنّ خدمات رعاية الأطفال التي تشمل غرفة الأطفال، متوفّرة للصغار الذين تتراوح أعمارهم بين 3 سنوات و12 سنة خلال عطلات نهاية الأسبوع ليستمتعوا بأنشطة شيّقة تحت إشراف فريق خاص.