أكمل فريق “تحدي الإمارات السبع للدراجات الهوائية” رحلة 550 كيلومتراً بمشاركة الشيخة مدية بنت حشر بن مانع آل مكتوم. وشارك في هذا التحدي 24 درّاجاً حيث عبروا كل من الإمارات السبع على مدار أربعة أيام، في إطار السعي إلى رفع مستوى الوعي وتوفير الدعم لـ”مركز راشد لأصحاب الهمم”. 

وقال روب بيرنز، الرئيس التنفيذي والشريك في “ذا فيرست جروب”: إن نجاح حدث تحدي الإمارات السبع للدراجات الهوائية الذي رعته ذا فيرست جروب يمثل بارقة أمل بأن يصبح تقليداً راسخاً في الأمد الطويل. ونحن فخورون جداً بمشاركة الشيخة مدية بنت حشر بن مانع آل مكتوم جنباً إلى جنب مع نخبة من راكبي الدراجات الهوائية المحترفين السابقين والعديد من رجال الأعمال وقادة المجتمع في دبي”.

ويهدف “تحدي الإمارات السبع للدراجات الهوائية” إلى ابتكار تصور يثري حياة الشباب من خلال برامج الدعم التربوية. فقد أثبت “مركز راشد لأصحاب الهمم” الذي أبصر النور في العام 1994، مهارته في تعليم أصحاب الهمم، وهو يقوم بدمج العلاج والدراسة لتعليم الأطفال المهارات الحياتية مع مساعدتهم على اكتساب المؤهلات الأكاديمية.