في هذه السنة الإستثنائية، جميعنا واجهنا بعض التحديات والتغيرات في حياتنا. ومع ذلك، اكتسبنا وقت مميز وكافي لقضائه مع أحبائنا من الأصدقاء والعائلة وأدركنا أهمية الوقت الذي يمضي ونحن معاً.

في موسم الإحتفال هذا، لم تكن فكرة التواصل أو قضاء الوقت معاً أكثر أهمية من أي وقت مضى. سواء تواصلنا عبر الإنترنت، أو تجمعنا في المنزل، إنها فرصة جميلة للإحتفال بالأشخاص الذين نكن لهم كل الود والحب.

أوميغا قد اختارت تشكيلة ساعات مميزة احتفالاً بهذه المناسبة الجميلة.